بالصور: فيفي عبده تصدم جمهورها بحركة الفسخ العرضي رغم تجاوزها الـ 60

فاجأت النجمة المصرية، فيفي عبده، التي تبلغ من العمر (67) عاما، جمهورها في تطبيق إنستغرام، بصورة تؤدي فيها حركة رياضية صعبة للغاية، وقد لا يتقنها الكثيرون، كونها تحتاج رشاقة كبيرة.

وظهرت الفنانة الاستعراضية والممثلة، في الصورة التي التقطتها في الساحل الشمالي، حيث تقضي إجازتها، وهي تؤدي حركة فتح الحوض (الفسخ العرضي)، لتثبت أن العمر مجرد رقم بالفعل.

ويكون الفسخ العرضي بالتفريق بين الأرجل على الجانبين، وهو تمرين في غاية الصعوبة؛ إذ يجب عدم الاستعجال وزيادة مسافة الفسخ قليلا عند تنفيذه بشكل يومي حتى لا تتعرض لأي تمزُّقٍ للعضلات أو الأربطة.

ولاقت الصورة إعجاب العديد من المشاهير الذين يتابعون فيفي عبده عبر إنستغرام، ومنهم؛ الفنان حسن الرداد وزميله أحمد السعدني، والمغنية ياسمين نيازي، فضلاً عن الآلاف من متابعيها.

وفيما أشاد العديد من متابعي فيفي عبده المولودة في العام 1953، برشاقتها وليونة جسدها، بسبب ممارستها لـ”الرقص الشرقي” لسنوات طويلة، فقد شكلّت الحركة التي قامت بأدائها (الفسخ العرضي) صدمة للعديد من الشابات والشباب الذين يتابعونها.

الصدمة بدت واضحة من ردود متابعي النجمة الاستعراضية في تعليقاتهم على الصورة، التي جاء فيها “الله انا لو عملت الحركه دي ممكن يحصلي حاجات كده انتي اي يشيخه”، “مشاءالله عاللياقة” لاء!!!!! لاء!!!!!! معلش يعني هيك تووووووووو ماتش!!!”.

ويقول الكاتب المختص في المجال الرياضي علاء عبد، إن “تمرين الفسخ العرضي لا يعتمد على سن المتدرب بل على مرونة الأوتار لديه، لذا نجد شخصا بعمر 20 سنة لا يستطيع ممارسته، بينما نجد آخر بعمر 40 سنة يقوم به بسهولة نظرا لحفاظه على مرونة أوتار منطقة الحوض لديه”.

وتقضي الفنانة المصرية فيفي عبده، إجازة في منقطة الساحل الشمالي، التي تضم فنادق وقرى سياحية، على ساحل البحر الأبيض المتوسط، كالعديد من زميلاتها وزملائها في الوسط الفني، وتحرص يوميا على مشاركة متابعيها في مختلف تطبيقات التواصل الاجتماعي على صور يومياتها في الساحل، حيث ظهرت في أكثر من إطلالة وبستايلات مختلفة أبهرت بها المتابعين.

وانتهت الفنانة الاستعراضية مؤخرا من تصوير فيديو كليب مع المطرب الشعبي إسماعيل الليثي، يحمل اسم “يا هزة الأرض” من كلمات شفيق كارم، وألحان تامر كروان، وتوزيع الموسيقى حمادة عصمت، وهندسة صوت محمد الجيار.

فوشيا

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*